قُتل ستة "ارهابيين" بمحافظة سوهاج جنوب مصر فجر السبت بعد أن تبادلوا إطلاق النيران مع قوات الأمن، حسب بيان لوزارة الداخلية المصرية.

وقال البيان إن العمليات التمشيطية التي يقوم بها قطاع الأمن الوطني كشفت عن "تمركز مجموعة من العناصر الإرهابية الهاربة من الملاحقات الأمنية بإحدى المناطق الجبلية بدائرة مركز شرطة جهينة (حوالي 450 كلم جنوب القاهرة) واتخاذهم من خور جبلي مأوى (..) تم مداهمته".

أضاف البيان أنه "حال اتخاذ إجراءات حصار المنطقة ، قامت العناصر الإرهابية بإطلاق النيران تجاه القوات مما دفعها للتعامل مع مصدر النيران، ونتج عنه مصرع 6 من العناصر الإرهابية".

ومنذ أطاح الجيش بالرئيس الإسلامي محمد مرسي في تموز/يوليو 2013، تدور مواجهات عنيفة بين قوات الأمن ومجموعات اسلامية متطرفة في البلاد، خصوصا في شمال ووسط سيناء أوقعت مئات القتلى من الجانبين.

وتبنى الفرع المصري لتنظيم الدولة الإسلامية (ولاية سيناء) عددا كبيرا من الاعتداءات الدامية ضد قوات الأمن والمواطنين المصريين.

ويواصل الجيش المصري حملة عسكرية شاملة بدأها في شباط/فبراير 2018 بمشاركة قوات الشرطة للتصدي للجهاديين، وأسفرت حتى الان، بحسب أرقام الجيش، عن مقتل نحو 500 جهادي وما يزيد على 30 عسكريا.

(أ ف ب)