مع كل انطلاقة سنة جديدة، تشخص الأبصار نحو النجوم والكواكب رصداً وترقباً لما ستحمله من انعكاسات وارتدادات على حياة بني البشر ومحيطهم الجغرافي. وعلى دارج العادة عشية أفول عام وبزوغ فجر عام جديد، يسطع نجم خبراء الفلك والأبراج على الساحة الإعلامية ويتلهف متابعوهم لسماع توقعاتهم بالنسبة للتغيرات، الإيجابية والسلبية، المتوقع أن يشهدها هذا البرج أو ذاك.. ومَن أخبر وأشهر من ماغي فرح في ميدان التوقعات الفلكية؟

ماغي فرح وصفت لموقع جريدة "المستقبل" عام 2019 بأنه عام "التسلط السياسي والاقتصادي، يسيطر فيه الأقوى على الأضعف وسط محاولات للتغيير والانتفاضة"، وأضافت: "في هذه السنة الجديدة قد نشهد مفاجآت في بعض البلدان مثل ما حدث في فرنسا"، كما توقعت "أوضاعاً مناخية صعبة في كل العالم وبالأخص في الولايات المتحدة الأميركية".


عام 2019 بشكل عام، تعتبره فرح "عام خير وسلام وتقارب، وسنة جميلة على كثير من الأبراج فيها آمال وحلول.. حلول لا يُستثنى منها بعض الخضات والمحاض والمفاجآت". أما أرقام الحظ هذا العام فهي: 4-6-8.

واذ بات كتابها للعام 2019 "آمال تجول وآلام تزول" متوافراً في الأسواق، تشير فرح إلى أنّ "هذه السنة تفتتح دورة فلكية جديدة وتنهي دورة استمرت سنوات عديدة كانت صاخبة بالعنف والحروب والإرهاب. يتميز عام 2019 بوجود كواكب في منزلها، فجوبيتير في القوس وساتورن في الجدي ونبتون في الحوت، ما يعطي لمفاعيل هذه الكواكب القوة الأكبر، ويشير الى تغيرات مفاجئة وسريعة تتم دون سابق إنذار"، وتعتبر أننا "سنبدأ مرحلة جديدة تستمر حتى 2025 وتسير بنا رويداً رويداً إلى السلام ولو مع مخاض عسير".

أما أصحاب الأبراج التي تجلب لهم هذه السنة الإستقرار والظروف المؤاتية، فهم مواليد الثور والجدي والعذراء والحوت بحيث تعيد إليهم بعض الحقوق. فيما تتوفر لمواليد الدلو والميزان والحمل فرص جديدة تطلب منهم السعي من أجل النجاح.

سنة 2019 تطلق العنان لأحلام مواليد القوس والعذراء وتدعو مواليد الجوزاء الى الإستفادة من ظروف مفاجئة، كذلك تفجر مواهب مواليد العقرب والأسد الذين يستفيدون من متغيرات سعيدة.

.. وإليكم بالتفاصيل توقعات الأبراج:

الحمل: سنة الحظوظ الكثيرة والانفتاح على جديد، إنه عام السفر والعلاقات مع الخارج.

الثور: سنة استثنائية من الوعود الجميلة والنجاحات المتعددة والتغييرات المناسبة.

الجوزاء: سنة المشاركة والتواصل مع الآخرين والانفتاح على الأطراف الجديدة التي تلعب دوراً في حياتك.

السرطان: تمسك بأحلامك وحافظ على السعي لتحقيقها، إنها سنة جميلة رغم كل شيء.

الأسد: سنة جيدة على المستوى العاطفي ومتقلّبة على المستوى المهني.

العذراء: إرباك مع بداية العام لكنها سنة انقلابات جذرية جميلة، عليك أن تنتظر أو تصبر حتى الشهر الثالث.

الميزان: تنعم بنسبة من النجاح والارتياح والانتقال إلى وضع جديد أكثر إنتاجاً من السابق.

العقرب: سنة التحديات والمواجهات والإرادة القوية والخروج عن التقليد إلى الابتكار.

القوس: سنة استثنائية من حياتك تعبر بك إلى منعطف جديد وتحدث تغييرات لا بل ثورات في حياتك المهنية والشخصية والعائلية.

الجدي: سنة التغييرات والانقلابات يحدثها "ساتورن" المستقر في برجك منذ السنة الماضية.

الدلو: الأفلاك تنصفك هذه السنة بعد طول معاناة وتعيد إليك الحقوق. تتسارع الخطى نحو إنجازات محلية وخارجية فتتقدم بمشاريعك بنمط يفاجئك في بعض الأحيان. يتعاطف معك مسؤولون كبار.

الحوت: المطلوب ليونة وهدوء، كل ما تراه مزعجاً سيكون مفيداً لك.. لا تخاطر وعليك مضاعفة الحذر وأنت أكثر الحذرين.. لا تتسرع في ردات فعلك.. أجواء مشوقة تبدأ من الشهر الثالث. انتصارات كبيرة في العام 2019.