صدر عن وزارة الدولة لشؤون مكافحة الفساد البيان الاتي: "يهم وزارة الدولة لشؤون مكافحة الفساد توضيح ما يلي ردا على نقابة مستخدمي شركة طيران الشرق الأوسط:

أولا، إن البيان السابق الذي صدر عن وزارتنا لم يتهم نقابة مستخدمي شركة طيران الشرق الأوسط بالعصبية ولم يأت على ذكر هذه الصفة حتى، ومن غير المقبول نسبها إلينا بخاصة أن وزارتنا بعيدة كل البعد عن هذا الوصف.

ثانيا، لطالما دأبت الوزارة على مخاطبة إدارة شركة طيران الشرق الأوسط بالمراسلة بغية التواصل والاستيضاح، لذا فإن مطالبتكم وزارتنا مرارا بالتوجه إلى إدارة الشركة للاستفسار منها لا يعد سوى ترداد بغية التبرير.

ثالثا، لم نسأل يوما من هي القوى السياسية التي تمثلونها ولا نريد بتاتا الخوض في هكذا موضوع ولن ننجر إلى تلك الزواريب.

ختاما، في حال لا تجدون الاطلاع على خطط الشركة مناسبا، فهذا شأنكم لكنكم غير مخولين لتحديد طبيعة الشركة إذ إن القانون هو الحاكم الفاصل، ونعيد التشديد على وجوب الاحترام المتبادل الذي ينم عن وطنية".