تلقى عدد من المواطنين اتصالات من ارقام غير معروفة تحذر فيها أهالي المنطقة وخاصة بلدة كفركلا بأنها ستتعرض للخطر بسبب وجود انفاق تابعة "لحزب الله" بالقرب من منازلهم وبأنها ستتعرض للانفجار.