غادر رئيس الهيئات الاقتصادية اللبنانية محمد شقير الى أبو ظبي على رأس وفد اقتصادي كبير ضم نحو 100 شخص من كبار القيادات الاقتصادية ورجال وسيدات الاعمال، للمشاركة في ملتقى الاستثمار الاماراتي - اللبناني الذي تنظمه وزارة الاقتصاد في دولة الامارات العربية المتحدة بالتعاون مع اتحاد الغرف اللبنانية وغرفة تجارة وصناعة أبو ظبي برعاية وحضور وزير الاقتصاد في الامارات سلطان بن سعيد المنصوري، في 5 كانون الاول الجاري في فندق سانت ريجيس - الكورنيش.

ويأتي هذا الملتقى على خلفية الزيارة التي قام بها وفد اقتصادي لبناني برئاسة شقير في ايار الماضي الى الامارات، حيث تم الاتفاق على عدد من الامور التي من شأنها تقوية العلاقات الاقتصادية الثنائية، ومنها تنظيم ملتقى الاستثمار الاماراتي اللبناني.

شقير

وفي هذا الاطار، اعتبر شقير "ان الملتقى يشكل محطة هامة لدفع علاقاتنا الاقتصادية الثنائية الى الامام. وقال "نعول كثيرا على الاجتماعات وجلسات العمل التي سيتضمنها الملتقى للبناء عليها في تحديد فرص العمل المتحة"، مشيرا الى "تنوع جلسات العمل التي تطال مختلف القطاعات الاقتصادية، وذلك بهدف البحث في امكانيات خلق شراكات عمل بين رجال الاعمال اللبنانيين ونظرائهم الاماراتيين".

ولفت شقير الى ان الوفد اللبناني سيقدم رؤية شاملة عن أوضاع القطاعات الاقتصادية والفرص الاستثمارية، واشار الى ان البرنامج الاستثماري للدولة اللبنانية الذي اقره مؤتمر سيدر لتطوير النبية التحتية سيكون مادة رئيسية في الملتقى.

وختم بالاشادة بعمق وقوة العلاقات الاخوية التي تربط لبنان والامارات، منوها بالدور الكبير الذي يلعبه سفير الامارات في لبنان حمد سعيد الشماسي في هذه الاطار، وكذلك في انجاح الملتقى.