ساهم منتخب لبنان لكرة القدم في تكريم كابتن منتخب أستراليا المعتزل تيم كايهل عقب المباراة الوداعية التي خاضها معه.

فقبل بدء مراسم الاحتفال إثر انتهاء المباراة، تسلّم كايهل من المدير الفني لمنتخب لبنان المونتينيغري ميودراغ رادولوفيتش قميص "رجال الأرز" ممهورة بتواقيع لاعبيه، ومن إداري البعثة المستشار الفني وقائد المنتخب السابق يوسف محمد درعاً تقديرية تحمل شعار الاتحاد اللبناني للعبة.

على صعيد آخر، لخّص رادولوفيتش مجريات اللقاء خلال المؤتمر الصحافي الذي نقلته محطة "فوكس أستراليا" على الهواء مباشرة، فأوضح أن المنتخب الضيف "أرفع مستوى وهذا مسلّم به. لقد استحق الفوز من دون شك، لكن الأهم أننا إستفدنا من هذه المباراة لأننا نحتاج إلى وتيرة مماثلة من الأداء لنتطور. أمامنا الآن أسابيع لتصحيح الأخطاء ومعالجة بعض الأمور الفنية لا سيما في المعسّكر البدني – التقني المقرر في الشهر المقبل".

وإعتبر "رادو" أن أداء لاعبيه تحسّن في الشوط الثاني و"حاولوا قدر المستطاع، لكن علينا ألا ننسى أن صفوفنا ناقصة لاعبين أساسيين بداعي الإصابة والغياب الاضطراري. ستختلف الصورة طبعاً في بطولة آسيا، ونعمل لنكون جاهزين في الموعد، واللاعبون يدركون نوعية المنافسة التي تنتظرهم".

وعن سبب الافتقار إلى الترابط بين الخطوط، أكّد رادولوفيتش أن لكل مباراة ظروفها، والإصابة المبكّرة التي تعرّض لها عمر شعبان في الدقيقة السادسة بدّلت الحسابات، كما أن الهدف الذي سجله الأستراليون في الدقيقة 18 بدد جهوداً كثيرة أمام فريق متفوّق على مختلف الأصعدة. وقال: "أشدّ على أيدي لاعبّي وأنوّه بعزيمتهم وشجاعتهم وطبعاً هم إكتسبوا من المباراة الكثير".

يذكر أن بعثة منتخب لبنان ستغادر سيدني الأربعاء عند العاشرة ليلاً (التوقيت المحلي)، على أن تصل ظهر الخميس إلى بيروت من طريق أبو ظبي.