يعتقد على نطاق واسع أن إدارات الأندية التي تضم نجوما بارزين في عالم كرة القدم، تأخذ آراءهم في الاعتبار عند إبرام صفقات ضم لاعبين جدد، ويصل الأمر إلى أن بعض النجوم يأمرون بشراء لاعبين بأعينهم.ويعد رأي النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي مهما جدا بالنسبة للهيكل الفني والإداري لنادي برشلونة الإسباني، قبل التفكير في تدعيم صفوف الفريق الكتالوني بلاعبين جدد.

وكشفت صحيفة "دون بالون" الإسبانية، أن ميسي طلب من إدارة النادي التعاقد مع 4 لاعبين بالاسم، من بينهم الجناح المصري محمد صلاح لاعب ليفربول الإنجليزي.

وحسب الصحيفة، فإن اللاعبين الذين طلبهم ميسي هم المدافعين الفرنسي جبريل سيديبي من موناكو الفرنسي، والهولندي ماتيس دي ليخت من أياكس أمستردام الهولندي، فضلا عن البولندي كرزيستوف بياتيك مهاجم جنوة الإيطالي، ولاعب واحد من صلاح والبلجيكي إيدن هازارد صانع ألعاب تشلسي الإنجليزي.

ويبدو برشلونة بالفعل بحاجة ماسة إلى تدعيم صفوف الفريق، لا سيما بعد الإصابات المتكررة في الخط الخلفي، وما يشاع عن غضب الجهاز الفني بقيادة إرنستو فالفيردي من عدم التزام المهاجم الفرنسي عثمان ديمبلي.

ويتصدر "البلوغرانا" جدول ترتيب الدوري الإسباني حاليا، إلا أن الفريق فقد 12 نقطة ممكنة خلال 12 جولة من الليغا.

وعلى المستوى الأوروبي يسير النادي الكتالوني بخطى ثابتة نحو تصدر مجموعته التي تضم إنتر ميلانو الإيطالي وتوتنهام هوتسبير الإنجليزي وأيندهوفن الهولندي، إلا أن استمرار تألقه في الأدوار الإقصائية ليس مضمونا.

(سكاي نيوز)