أعلنت المحكمة الجنائية الدولية، السبت، عن اعتقال البرلماني في جمهورية أفريقيا الوسطى الفريد يكاتوم، المتهم بارتكاب جرائم قتل وترحيل وتعذيب لمسلمين في بلاده.

واتهمت لجنة تحقيق تابعة للأمم المتحدة يكاتوم، وهو قائد جماعة مسيحية مسلحة، ومعروف باسم "رامبو"، بارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية باستهدافه سكانا مسلمين في جمهورية أفريقيا الوسطى.

وذكرت المحكمة في بيان، أنها أصدرت أمرا باعتقال يكاتوم يوم 11نوفمبر "لمزاعم مسؤوليته الجنائية عن جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية ارتكبت في غرب جمهورية أفريقيا الوسطى في الفترة بين ديسمبر من عام 2013 وأغسطس 2014".

ونقلت رويترز عن الجنائية الدولية "سلطات جمهورية أفريقيا الوسطى سلمت يكاتوم إلى المحكمة".

ويقول قضاة المحكمة، إن يكاتوم يشتبه بأنه كان قائدا لجماعة مسلحة قوامها نحو 3000 شخص كانوا ينشطون ضمن ميليشيا الدفاع الذاتي (أنتي بالاكا)، وهي ميليشيا مسيحية كانت تنفذ هجمات ضد السكان المسلمين بصورة منهجية.

"سكاي نيوز عربية"