حصد منتخب مصر فوزا مثيرا على نظيره التونسي، مساء الجمعة، 3-2، على ملعب برج العرب بالإسكندرية، ضمن منافسات المجموعة العاشرة في الجولة الخامسة من التصفيات المؤهلة لبطولة كأس أمم أفريقيا 2019، التي ستقام في الكاميرون.وثأر منتخب مصر لهزيمته أمام تونس في ملعب رادس بالجولة الأولى للمجموعة، ورفع رصيده إلى 12 نقطة متساويا مع نسور قرطاج، ولكن الصدارة تبقى لتونس بفارق المواجهات المباشرة بعد تسجيل هدفين في مرمى مصر.

وتقدم منتخب تونس بهدف نعيم السليتي في الدقيقة 13 وتعادل الفراعنة بهدف محمود تريزيجيه في الدقيقة 32 ثم تقدم باهر المحمدي لمصر في الدقيقة 60 وتعادل نعيم السليتي في الدقيقة 72.

وسجل نجم ليفربول الإنجليزي، محمد صلاح، هدف الفوز في الدقيقة الأخيرة من الشوط الثاني بعد أن تعادل الفريقين 2-2 خلال 90 دقيقة من المباراة.

وافتتح الضيوف التسجيل عندما استغل سليتي مهاجم ديغون الفرنسي خطأ دفاعيا، فراوغ أحمد المحمدي مترجما تمريرة فرجاني ساسي في شباك الحارس محمد الشناوي (13).

وبعد محاولة لمحمود تريزيغيه تصدى لها حارس تونس فاروق بن مصطفى (20)، نجح جناح قاسم باشا التركي في المحاولة الثانية بعد تردد دفاعي بإبعاد الكرة، فسددها في شباك نسور قرطاج بمساعدة من إلياس السخيري (32).

وانتهى الشوط الأول بتعادل رفاق محمد صلاح الذي لم يجد المساحات الكافية، مع الضيف التونسي.

وضغطت مصر في الشوط الثاني فنجح مدافع الاسماعيلي الشاب باهر المحمدي بتسجيل هدفه الدولي الأول بكرة رأسية قريبة إثر ضربة حرة لعبها عمرو وردة (60).

وحرم القائم الأيسر التونسي صلاح من تسجيل الهدف الثالث (70) الذي كان سيضمن للفراعنة صدارة المجموعة، لكن بعدها بأقل من دقيقتين عادل سليتي من مسافة قريبة بعد تشتيت خاطئ من قلب الدفاع أحمد حجازي (72).

وكانت تونس قريبة من تسجيل الثالث بعد سلسلة تمريرات لولا تصدي الشناوي لتسديدة رامي البدوي المنفرد (83).

ونجح صلاح في تبادل الكرة مع صلاح محسن، الذي لعبها ذكية فوق بن مصطفى (90)، مسجلا هدف الفوز.

وتلعب في الجولة الأخيرة مصر على أرض النيجر وتونس مع ضيفتها آي سواتيني (سوازيلاند سابقا) في 22 مارس المقبل.

(سكاي نيوز)