افتتحت شركة "ألفا" بإدارة أوراسكوم للإتصالات متجرها الجديد في طرابلس، برعاية وزير الإتصالات في حكومة تصريف الاعمال جمال الجراح وحضوره، كما حضر رئيس مجلس إدارة شركة ألفا ومديرها العام المهندس مروان الحايك والهيئة الإدارية في الشركة وفريق مركز طرابلس وفاعليات.

الحايك

بداية، ألقى الحايك، كلمة قال فيها: "مجددا نلتقي في محطة تحولت شبه أسبوعية في مناطق لبنانية مختلفة، ونشكر في الوقت عينه معالي الوزير الذي بدأنا معه الخطة منذ سنة تقريبا، كما اننا اليوم على تماس مباشر مع الزبائن والمشتركين. وقد كنا على موعد الشهر الماضي في جب جنين فشتورا ثم الاونيسكو - بيروت، وها نحن اليوم في عاصمة الشمال الفيحاء طرابلس وهي بالنسبة للكثير من أهل الشمال عاصمة لبنان الثانية".

اضاف: "بالنسبة لنا، الشمال منطقة مهمة، ولنا كشركة ألفا حضور قوي فيها، حوالى النصف مليون مشترك أي ما يعادل 25 في المئة من نسبة المشتركين. وجودنا في طرابلس قديم، ونحن هنا في فرع تم تجديده مؤخرا ضمن خطة التوسع التي نقوم بها. نحن هنا منذ العام 2000 وبدأنا بثلاثة موظفين من الشباب والصبايا وأصبح العدد اليوم تسعة، ونقدم الخدمات لأكثر من سبعة آلاف مشترك في الشهر وهذا العدد إلى ازدياد".

واشار الى ان "هذا الفرع من "ألفا ستور" ليس الوحيد في طرابلس فهناك فرع آخر على طريق الميناء وفرع أخر يعمل عن طريق الفرانشايز. إذا، هناك ثلاثة مراكز في طرابلس وبالطبع فإننا نطمح إلى الأكثر اذ كان هناك من داع لذلك".

وعن قدرة التوسع، قال: "تشمل كل المناطق اللبنانية ومن ضمنها طرابلس والشمال بالتحديد، وستضاف مئة وعشر محطات إلى الشبكة في المرحلة المقبلة في الشمال، لأن وجودنا هنا بحاجة إلى تدعيم وخصوصا في المناطق التي تحتاج إلى تطوير عملية التغطية في عكار أو باقي المناطق الريفية. في الوقت عينه، ندرس أن تكون طرابلس أول منطقة تحظى بالخدمات الجديدة. بداية مع 3G ثم 4G+ وعند البدء بال 5G ستكون طرابلس من أوائل المدن التي ستحظى بذلك. فطرابلس عزيزة جدا علينا، وما نراه هنا متوفر في الوقت عينه في بيروت بنفس النوعية وبنفس الجودة".

وشكر الحايك الوزير الجراح "الذي يقدم لنا الدعم في كل خططنا التوسعية على مستويات مختلفة، ونأمل أن لا يكون هذا الفرع آخر فرع نفتتحه في طرابلس".

الجراح

اما الوزير الجراح، فقال: "نحن هنا اليوم في طرابلس ضمن خطة الوزارة، كما "ألفا"، لأن نكون على تماس مباشر مع المواطن. برأينا، ان موظفي "ألفا" قادرون على تأمين الخدمات الأفضل وان يكونوا على تماس مباشر مع المواطنين، يعرفونهم على الخدمات الجديدة وكل منتجات الشركة التي تخدم تطلعاتهم أو احتياجاتهم وهذا أساسي في التعامل مع المواطنين، أن يكون المواطن على اطلاع على كل المنتجات وان يقوم باختيار ما يناسبه، والأفضل بالنسبة له. وبالطبع يحرص الموظفون على مصلحة المواطن بشكل مباشر وان يقدموا له التفسيرات الكاملة واللازمة المتوفرة أو التي توفر حاجته".

اضاف: "لقد تابعنا خطة خاصة بالشركات في كل المناطق والمدن الرئيسية، ونفذنا عملية توسع شاملة ونحن مستمرون بالتوسع إلى جانب المواطن، وهذه مصلحة أكيدة للناس".

وتابع: "أما بالنسبة لتوسع الشبكة فطرابلس من المدن الأساسية وهي عاصمة اقتصادية للبنان، و"ألفا" قررت أن تقدم أداء ممتازا ونوعية خدمات وتطويرا مهنيا متواصلا. وبالطبع يستلزم العمل بعض الوقت، فلا يمكن تحقيق ذلك في يوم وليلة. وفي الوقت عينه نتلافى أي تقصير في عمل الشبكة في طرابلس ونقدم كل جديد، كما شركة "ألفا"، لنساهم في تأمين راحة إضافية للمواطن، من ناحية السعر والخدمات التي تقدم بطريقة افضل".

وشكر الحايك على فعالية عمله تجاه الدولة والناس، آملا "بتقديم الأفضل"، ومثمنا عمل فريقه الذي يقدر قيمة الوقت والعمل المنتج للناس.

.. وتفتتح متجرها الجديد في منيارة

كذلك افتتحت شركة "ألفا"، بادارة "أوراسكوم" للإتصالات، برعاية وزير الاتصالات في حكومة تصريف الأعمال جمال جراح، متجرها الجديد في منيارة ضمن خطة تعزيز وجودها في كل المناطق، مواكبة لحاجات مشتركيها والتزاما منها لتقديم الحداثة في خدمة الزبائن في مناطق انتشارها في كل لبنان.

وحضر رئيس مجلس ادارة شركة "الفا" مديرها العام المهندس مروان الحايك، والنواب هادي حبيش وطارق المرعبي ومصطفى علي حسين، محافظ عكار المحامي عماد اللبكي، المونسنيور الياس جرجس، رئيس اتحاد بلديات الشفت رئيس بلدية منيارة انطون عبود ورؤساء بلديات وفاعليات.

بعد قص شريط الافتتاح، كانت جولة على اقسام المتجر الذي تم تجهيزه باحدث التجهيزات لتأمين أفضل خدمة للمشتركين.

الحايك

وألقى الحايك كلمة استهلها بشكر الجراح على رعايته وحضوره، كما شكر النواب والمحافظ والفاعليات المشاركة، وقال: "يقولون ان القلب عالشمال، وانا اضيف ان القلب الى شمال الشمال، عكار، هذه المنطقة العزيزة علي، ونحن هنا ليس فقط لنفتتح فرعا جديدا للشركة، بل انه امر اكبر بكثير، وهو بالنسبة الي عودة الى البدايات والى الاصالة والى الشعب الطيب، واتطلع الى اعادة بعض ما منحتني اياه هذه المنطقة التي ولدت وترعرت فيها، عودة الى اهلي ومنطقتي التي افتخر بها واعتز بانتمائي اليها".

وشرح الحايك بعضا من مسار حياته منذ الطفولة في مدرسته الابتدائية الرسمية في قريته، ومنها الى بلدة منيارة حيث درس المرحلة المتوسطة ثم الثانوية في ثانوية حلبا الرسمية، لينطلق بعدها الى إكمال تعليمه الجامعي ومشواره الطويل في العالم مع شركة تيليكوم".

وقال: "عدت الى لبنان، وهي عودة الى البدايات، ولذلك هي اليوم في عكار لحظة مؤثرة جدا بالنسبة الي. ووجودنا في احتفال افتتاح هذا الفرع في منيارة دليل على التزامنا كل ما نقوله في ما خص خططنا التوسعية في شركة الفا، ننفذ حتى قبل ان نتكلم، وهذا الفرع هو من ضمن خطة التوسع التي بدأنا نجني ثمارها بداية من منطقة جب جنين وشتوره، ومن ثم الاونيسكو في بيروت وفي طرابلس، ونحن الآن في منيارة لافتتاح هذا المركز المميز بهندسته وبنوعية الخدمة التي تتضمن افضل ما يمكن تقديمه للمشتركين في الفا، الذين يشكلون في عكار 10 في المئة من مشتركينا على مستوى كل لبنان، نحو 200 الف مشترك في عكار التي هي ليست فقط خزانا للجيش اللبناني الذي نفتخر ونعتز به، هي ايضا خزان هام لالفا، وهذا امر افتخر به جدا على الصعيد الشخصي كما هي منطقة الشمال بشكل عام حيث حوالي النصف مليون مشترك".

وأضاف: "الاهم من ذلك هو نسبة الاستهلاك في هذه المنطقة، إذ ان هناك 15 محطة في لبنان هي الاهم من ناحية الاستهلاك، منها 4 محطات في عكار تستهلك الانترنت وخدمة اليو تشات التي اطلقناها من سنة تقريبا 50 بالمئة من المشتركين فيها هم من عكار، وهذا دليل ومؤشر".

ولفت الحايك الى انه "منذ ان بدأ العمل في الفا عام 2010 كان هناك 24 محطة لالفا تغطي عكار، أما الآن فهناك 74 محطة على الهواء بزيادة 50 محطة، وحتى اواخر العام 2019 سنزيد 42 محطة جديدة ليصبح العدد الاحمالي 117 محطة تؤمن التغطية لكل عكار، بما يمكننا من تأمين أفضل تغطية، وذلك كله من ضمن خطة التوسعة التي أقررناها والتي أقرها معالي الوزير الجراح منذ سنة، وقد لحظت زيادة 50 محطة لكل لبنان، وعكار كمحافظة هي أكثر المناكق التي استحوذت على عدد المحطات".

وقال: "إذا كان هناك من نواقص او ثغرات سيتم سدها في المستقبل القريب، وسيتم تغطية كل المناطق وبنفس الجودة والخدمات في كل المناطق اللبنانية".

وشكر الحايك "كل الذين ساهموا في تنفيذ هذا المشروع وغيره من المشاريع على مستوى كل لبنان، وخدماتنا لن تتوقف، ونحن وعدنا بأنه خلال العام المقبل ستدخل خدمة ال5G على لبنان، وهذه الخدمة لن تكون محصورة في مكان او منطقة معينة، بل ستشمل عكار كما كل لبنان".

الجراح

ثم كانت كلمة للجراح شكر فيها الجميع على حضورهم، وقال: "إن عكار عزيزة علينا بناسها الطيبين الذين يتحلون بالشهامة والكرامة والانتماء الى هذا البلد. خطتنا ان نصل الى كل المناطق لتقديم افضل الخدمة. وعكار عزيزة جدا على قلب الاستاذ مروان الذي لن يكتفي بهذا المركز النوعي، بل ستعم هذه المراكز النوعية كل عكار لتوفير الوقت والاعباء على المواطنين، فسياستنا الجديدة تقضي بأن نتوجه نحن الى المواطن حيث هو، لنكون قريبين منه متواصلين معه لتعريفه على كل الخدمات العصرين الحديثة.

قد نكون تأخرنا في الوصول الى عكار، إلا أن الاستاذ مروان قد تعهد امامكم ان يكون بجانبكم وبجانب كل المناطق اللبنانية لتأمين أفضل الخدمات كما في هذا الفرع، في كل الفروع الاخرى في كل لبنان، بما يخدم خطة التوسعة التي أقرتها الفا بطريقة علمية ومدروسة تخدم الهدف الذي وضعناه، وهو ان نكون قريبين منكم".

وتابع الجراح: "المسألة الثانية التي تحدث عنها الاستاذ مروان هي مسألة اساسية وبدأ بتنفيذها بسرعة، وهي تحسين التغطية وزرع الابراج اللازمة في المنطقة لتأمين التغطية الفضلة بنوغية اتصال جيدة، اضافة الى المنتجات الجديدة التي تزمع الفا طرحها في الاسواق، وهي مدروسة لمساعدة المواطن باستهلاكها دون اعباء، وهذا ما يسعى اليه المدير العام لألفا الذي لم ينس يوما أنه من عكار التي هي في قلبه، وكل الدعم له في خطة التوسعة التي وضعها لكل الشمال ولعكار بما يخدم المواطنين.

الشكر لكم جميعا وللاستاذ مروان الذي يثبت يوما بعد يوم قدرته على اتخاذ القرار الصح في الوقت الصح وفي التنفيذ الصح".