اصبح حريق الغابات المندلع في شمال كاليفورنيا الأكثر دموية في تاريخ هذه الولاية بعدما ارتفعت حصيلة ضحاياه لتبلغ 42 قتيلاً، كما أعلن كوري هونيا شريف مقاطعة "بيوت".

ولفت الشريف خلال مؤتمر صحافي الى أنه "حتى اليوم تمّ العثور على 13 رفات بشرية إضافية، مما يرفع العدد الإجمالي إلى 42 قتيلاً"، مشيرا الى أنّ "هذا حريق الغابات الأكثر دموية في تاريخ كاليفورنيا".

وكان الشريف هونيا قال في وقت سابق إنّ هذه الحصيلة تجعل الحريق المستعر في شمال كاليفورنيا الأكثر دموية في تاريخ الولايات المتحدة، لكنّه عاد وصحّح تصريحه بالقول إنّه الأكثر دموية في تاريخ الولاية فحسب.