أكدت مصادر مطلعة لسكاي نيوز عربية تكثيف الأجهزة المعنية فى مصر اتصالاتها مع الجانببن الإسرائيلى والفلسطيني لوقف التصعيد المتبادل بين الطرفين فى قطاع غزة، لا سيما فى ضوء قيام الجيش الإسرائيلى بتكثيف غاراته الجوية والقصف المدفعى للقطاع.

وقد أعلن مصدر سيادى مصري رفيع المستوى أن مصر بدورها قد أبلغت السلطات الإسرائيلية بضرورة وقف عملياتها التصعيدية فى القطاع، والالتزام بمسار التهدئة والتقدم الذي حققه خلال الفترة الماضية.

كما أشار المصدر الى أن هناك إتصالات تتم مع قيادات الفصائل الفلسطينية بالقطاع للالتزام بضبط النفس، وعدم الإنزلاق إلى الصراع المسلح، والعودة إلى طاولة المفاوضات مرة أخرى للحفاظ على التهدئة بين كافة الأطراف.

وأوضحت المصادر أن كافة أجهزة الدولة المصرية المعنية تتابع الأوضاع في قطاع غزه عن كثب.

"سكاي نيوز عربية"