اعتقلت قوات الاحتلال الاسرائيلية حاكم القدس الفلسطيني عدنان غيث بسبب مخالفات قالت إنه ارتكبها في الضفة الغربية المحتلة، بحسب ما أفادت منظمة التحرير الفلسطينية الاحد.

وقالت المنظمة ان غيث اعتقل مساء السبت في حي بيت حنينا شمال القدس المحتلة.

وصباح الأحد نقل غيث إلى سجن محكمة عوفر العسكرية الاسرائيلية حيث يتم احتجازه قبل جلسة استماع ستجري خلال أربعة أيام.

وطالب أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير صائب عريقات، المجتمع الدولي "بضرورة اتخاذ تدابير عاجلة لإنقاذ مدينة القدس الشرقية، وتأمين الحماية الدولية العاجلة" مشيرا الى أن اسرائيل "ستنتهج سياسات وأساليب تعسفية أخرى لترهيب واعتقال القيادات، وأبناء شعبنا، إضافة إلى آلاف

الرهائن من المعتقلين، وخروقاتها الممنهجة للقانون الدولي، ولالتزاماتها".

أضاف عريقات في بيان أن ما جرى "هو جزء صغير من سلسلة من الانتهاكات والممارسات التي تقوم بها إسرائيل بما في ذلك التهجير القسري، وهدم المنازل وتوسيع منظومة الاستيطان الاستعمارية من أجل إكمال مخططها في القضاء على حل الدولتين على حدود 1967، وفرض إسرائيل

الكبرى بدلا منه".

(أ ف ب)