واجه الكنديون المتحمسون لشراء الحشيشة في العلن أزمة طوابير طويلة ونقص في الإمدادات في بعض مناطق البلاد.

وأصبحت كندا، الأربعاء، أول دولة صناعية تضفي الشرعية على الحشيشة، بعد حظر استمر قرابة قرن، وذلك في تتويج لجهود رئيس الوزراء جاستين ترودو الذي بدأ محاولاته لتشريعها منذ عامين.

وبينما اصطف عشاق المخدر الذي كان محظورًا في طوابير طويلة، عبّروا عن خيبة أملهم لعدم تمكنهم من شراء الحشيشة القانونية في اليوم الأول.

ورفض آخرون الأسعار المرتفعة نسبيًا – حيث تراوحت أسعارها بين 5.25 دولار بالدولار الكندي في كيبيك إلى 18.99 دولارًا في ساسكاتشيوان لكل غرام – مقارنةَ بالسوق السوداء، التي شهدت انخفاض متوسط ​​الأسعار في العام الماضي إلى 6.79 دولارًا لكل غرام.

(سكاي نيوز)