رأى وزير الدفاع الأميركي جيم ماتيس أن مقتل قائد شرطة قندهار الجنرال عفيف عبد الرازق في هجوم تبنته حركة طالبان، لن يؤثر على الوضع الأمني في الولاية الواقعة جنوب أفغانستان.

وقال ماتيس متحدثا لصحافيين في سنغافورة على هامش قمة حول الأمن :”رأيت الضباط المحيطين به، رأيت التقدم الذي حققته قوات الأمن الأفغانية ، أن أفغانستان خسرت وطنيا، لكن لا أعتقد أن ذلك سيترك أثرا على المدى البعيد في المنطقة”.

وهاجم أحد عناصر طالبان الخميس مبنى محصنا كان يستضيف اجتماعا يشارك فيه ضباط افغان اضافة الى قائد قوات الحلف الاطلسي في افغانستان الجنرال الاميركي سكوت ميلر، لبحث الأمن قبل الانتخابات التشريعية الأفغانية السبت.