انتشر مقطع فيديو جديد، يظهر تفادي طائرة عملاقة الاصطدام بناطحة سحاب قبل ثوان من وقوع ذلك، إذ كادت الحادثة أن تتحول إلى كارثة حقيقية.

وتحدث العاملون في الأبراج المحيطة عن حالة الذعر التي أصابتهم عند رؤية طائرة أسترالية عسكرية تقترب بسرعة كبيرة من أحد أبراج مدينة بريسبان.

وعقب الحادثة، انتشرت العديد من مقاطع الفيديو والصور التي وثقّت حدوثها بشكل واضح ومن زوايا عدة، إذ ظهر الجسم العملاق وهو يطير بين المباني العالية كما لو أنه طائرة ورقية.

وبالرغم من أن الحادثة كانت مجرد حيلة حاكت الواقع، خلال فعاليات مهرجان "Riverfire"، إلا أن العديد من المشاهدين لم يحبذ هذا النوع من الخدع والمقالب التي قد تتحول إلى كارثة عند خروج الأمور عن السيطرة.

(روسيا اليوم)