يقوم اثنان من رواد الفضاء من الولايات المتحدة وروسيا بهبوط اضطراري بعد أن فشل صاروخ الدعم الروسي الذي يحملهما إلى محطة الفضاء الدولية بعد إطلاقه.

وانطلق رائد الفضاء نيك هايغ من وكالة ناسا ورائد الفضاء أليكسي أوفشينين من وكالة روسوكوسموس الروسية كما هو مقرر الخميس من محطة بايكونور الفضائية الروسية المؤجرة في كازاخستان على متن صاروخ معزز من صواريخ سويوز.



وكان من المقرر أن ترسو كبسولتهم في مدارها بعد ست ساعات، لكن الصاروخ عانى من الفشل بعد دقائق من انطلاقه.

وقال مسؤولو الفضاء الروس والأميركيون إن الطاقم في طريقه إلى الهبوط الاضطراري في كازاخستان في وقت غير محدد.