كشف مدير معهد أبحاث الفلك في أكاديمية العلوم الروسية، دميتري بيسيكالو، عن سبب ظهور كرات غريبة من الضوء في سماء موسكو منذ مدة.

وفي حديث لموقع "نوفوستي" الروسي قال العالم: "شاهد العديد تلك البقع الزرقاء الغريبة المضيئة في سماء موسكو منذ مدة، وتحدث البعض عن أن سببها كائنات أو أجسام فضائية غريبة، لكنها في الواقع ناجمة عن انعكاسات معينة للضوء داخل السحب، وتلك الظواهر البصرية الكونية موجودة، وغالبا ما تحصل في الغلاف الجوي".

أضاف بيسيكالو أن "الغيوم القريبة من الأرض تلعب دور المرآة التي تعكس الأضواء، لذا يرى الناس دوما أشكالا غير مألوفة من الضوء في تلك الغيوم".

(روسيا اليوم)