نتيجة تغريدة نشرها المدير التنفيذي لشركة "تسلا" "إيلون ماسك"، رفعت الجهات التنظيمية في أمريكا دعوى قضائية ضده بتهمة الاحتيال على المساهمين الأمر الذي دفع سهم الشركة نحو الانخفاض للجلسة الخامسة على التوالي يوم الاثنين وخسر 4.3% من قيمته مسجلا أدنى مستوى في أكثر من ثمانية عشر شهرا عند 250.5 دولار.

وأغلق سهم "تسلا" جلسة يوم الاثنين عند أدنى مستوى منذ آذار / مارس عام 2017 لتفقد الشركة عشرة مليارات دولار من قيمتها السوقية في أسبوع واحد.

وكان "ماسك" قد نشر تغريدة على حسابه بموقع "تويتر" مفادها أنه يدرس تحويل "تسلا" إلى شركة خاصة وأكد على وجود التمويل اللازم لذلك دون منح تفاصيل في هذا الصدد.

وكشفت هيئة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية لاحقا عن تسوية مع "ماسك" بتخليه عن منصب رئيس مجلس الإدارة.

(عربي 21)