تجاهلت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي خلال القمة في مدينة سالزبورغ النسماوية، رافضة مصافحتها.

وأشارت مجلة "إكسبرس" إلى أن ميركل صافحت جميع السياسيين، لكنها تعمدت تجاهل ماي.

ووفقا للصحيفة، فإن ميركل قررت بهذه الطريقة الانتقام من رئيسة الوزراء البريطانية بسبب الخروج من الاتحاد الأوروبي.

كما نوهت المجلة إلى أن ماي قد تغادر منصبها في القريب العاجل. إذ تتناقل وسائل الإعلام المحلية أنباء حول عدم رضى المحافظين عن فشلها في خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. وهناك 27 مرشحا لشغل منصبها، بينهم وزير الخارجية السابق بوريس جونسون.