صعد الجنيه الإسترليني أكثر من سنتين، الخميس، ليصل إلى أعلى مستوياته في شهرين، بدعم من بيانات أقوى من المتوقع لمبيعات التجزئة في بريطانيا.

وجاء الارتفاع وسط تفاؤل متزايد بأن بريطانيا والاتحاد الأوروبي يحققان تقدما في قمة لزعماء التكتل صوب اتفاق بشأن خروج بريطانيا من الاتحاد.

وارتفع الإسترليني أكثر من 1 بالمئة أمام الدولار إلى 1.3295، وهو أعلى مستوى له منذ أوائل يوليو.

ومقابل اليورو، زاد الإسترليني 0.3 بالمئة إلى 88.47 بنس، وهو أعلى مستوى منذ السابع عشر من يوليو.

ودفع المستثمرون هذا الأسبوع الجنيه الإسترليني إلى أعلى مستوياته منذ يوليو، مع تزايد ثقتهم في إمكانية التوصل إلى اتفاقية للتجارة في إطار "بريكست"، وهو ما يساعد بريطانيا في تفادي خروج غير منظم من الاتحاد الأوروبي.

"سكاي نيوز عربية"