رأى الاتحاد الأوروبي الثلاثاء إن الاتفاق الروسي التركي الخاص بمنطقة إدلب السورية يجب أن يحمي المدنيين ويسمح بوصول المساعدات.

وقالت المتحدثة باسم الاتحاد الأوروبي في إفادة صحفية اعتيادية "نتوقع أن يضمن الاتفاق الذي توصل إليه الرئيسان الروسي والتركي أمس حماية أرواح المدنيين والبنية التحتية وكذلك أن يضمن وصول المساعدات الإنسانية بلا عائق وعلى نحو مستمر".