أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم، أن بلاده تعرضت "لهجوم اقتصادي شنيع" بعد تصريحات من الولايات المتحدة.

وفي كلمة ألقاها على مسؤولين من حزب العدالة والتنمية في أنقرة، قال أردوغان: "واجهنا هجوما اقتصاديا شنيعا استهدف الاقتصاد التركي، بعدما استخدمت سلسلة من التصريحات السلبية من جانب الولايات المتحدة عن بلدنا كمبرر".

أضاف أن "تركيا سترى نتاج استقلال البنك المركزي بعد الزيادة الكبيرة في أسعار الفائدة قبل يوم".

ورفع البنك المركزي التركي، الخميس، سعر الفائدة الرئيسي 6.25 نقطة أساس.

(سكاي نيوز)