أصيب شخصان بجروح طفيفة ليل الخميس الجمعة في نيم في جنوب فرنسا، عندما حاول سائق دهس حشد قبل أن تصطدم سيارته بحاجز للحماية، بحسب ما أفادت “وكالة فرانس برس”.

وأعلنت الوكالة أن “رجلا في الـ32 من العمر اندفع بسيارته باتجاه حوالي خمسين شخصا كانوا أمام حانة”.

وذكر مراسل “فرانس برس” أن “سيارة المهاجم، وهي من طراز “بيجو” بيضاء اللون، توقفت بعد اصطدامها بحاجز وقائي أقيم في إطار الاستعدادات لحفل شعبي حول مصارعة الثيران من المفترض أن ينطلق الجمعة”.

وأوضح المدعي العام للجمهورية إريك موريل، الذي توجه إلى المكان، أن “الحشد أوقف السائق الذي حاول الفرار وأشبعه ضربا ونقل المشتبه به الى المستشفى إذ كان مشوش الذهن عند توقيفه”.

وفتحت السلطات تحقيقا بتهمة “الشروع في القتل”.