صنفت وكالة "بلومبرغ" الاقتصادية الأميركية في تقريرها الأخير، الليرة التركية ضمن أسوأ العملات في الأسواق الناشئة لعام 2018، التي تصدر قائمة الأسوأ فيها البيزو الأرجنتيني.

ونقلت صحيفة "زمان" التركية عن الوكالة، أن "العملة الأرجنتينية تراجعت مقابل الدولار الأميركي منذ بداية العام بنسبة 51.7% مسجلةً أسوأ أداء في الأسواق الناشئة في العام الجاري".

وفي المرتبة الثانية حلت الليرة التركية، التي انخفضت في الفترة نفسها بـ 43.6% مقابل العملة الأمريكية، متقدمةً على الريال البرازيلي ثالث القائمة بتراجعه بـ 20.3%، أم الدولار.

وفي تركيا رأى المتخصصون أن أغسطس(آب) الماضي، كان الأسوأ في تاريخ الاقتصاد التركي منذ 10 سنوات، وفقدت الليرة التركية كثيراً من قيمتها بعد تضرر الاقتصاد التركي الذي يعاني من التضخم، من تضيقات أميركية إضافية.