صدر العدد الرابع والسبعون (74) من جریدة «بینوسا نو – القلم الجدید» باللغة العربیة، عن الاتحاد العام للكتاب والصحافیین الكرد في سوریا، وھي جریدة شھریة أدبیة ثقافیة فكریة عامة تعُنى بالتواصل الثقافي الكردي – العربي.

تضمن العدد الجدید محاور عدة، ھي: كلمة العدد، أفكار وآراء، ثقافة وفنون وأدب، دراسات وتحلیلات، حوارات ولقاءات وشخصیات، كتابات ونصوص إبداعیة، أخبار ونشاطات وبیانات، إصدارات، فنون وإبداع.

ومن أبرز ما یتضمنه ھذا العدد الكلمة الافتتاحیة لـ د.محمود عباس بعنوان: «ھل تحرر المثقف الكردي»، كما احتوى العدد على آراء حرة في القضایا الراھنة، مثل: «الكورد والسریان الكلدان الآشوریون.. أیة علاقة» للكاتب سعید لحدو، و«التسقیط والتصعید!» للكاتب كفاح محمود كریم، و«غربي كردستان والمصیر الغامض» للكاتب بیار روباري، و«الكرد والأصولیة الإسلامیة» للكاتب خورشید شوزي، و«انحطاط الآلھة» للكاتب د.محمود عباس.

یضم العدد أیضاً استطلاعات ومقابلات وحوارات وشخصیات، منھا: الشاعرة والفنانة النمساویة بربارا كاتز في رحلة بین عوالم الشعر والرسم والتصویر الفوتوغرافي.. حاورھا الأدیب الرحالة: بدل رفو.

حوار مفتوح مع الأدیبة والروائیة نارین عمر.. حاورھا: خالد دیریك.

كشف أدبي: من دمشق إلى شیكاغو، رحلة أبي خلیل القباني إلى أمیركا 1893 (الحلقة الثالثة) للكاتب تیسیر خلف.

وفي العدد مواضیع ثقافیة وأدبیة وفنیة، منھا: «سلسلة النمسا بعیون كردیة – "تاوكل" رحلة خیال وأخدود ساحر في جبال النمسا» للرحالة والأدیب بدل رفو المزوري، «شكسبیر بالكردیة» للكاتب جودت ھوشیار، و«زیارة لتل كلك مشك الأثري في أربیل – ( 2)» للباحثة جیھان شیركوه، و«الدونجوان» للكاتب عبدالباقي حسیني، و«الخوف في منتصف حقل واسع» قصص قصیرة للقاص مصطفى تاج الدین الموسى، و«ما قالته لوحة جمشید» قصص قصیرة للراحل عبدالرحمن سیدو، و«البوح الخامس: موسیقى وتر شكیم» للكاتب والناقد زیاد جیوسي، و«كولستان واللیل ( 3)» للكاتب حسن سلیفاني، و«من الأفضل أن یكون في یدك برنو» للكاتب عبدالباقي حج سلیمان، و«المكتبة + لیس لك إلا أن تكتب» للأدیب ابراھیم الیوسف، و«المعرفیون وإشكالیة المقدس في الفكر الدیني والقومي» للكاتب ریبر ھبون و«سیارة أجرة» للكاتب اسماعیل مراد، و«انتماءات الفرد بین المجتمعات التقلیدیة والحدیثة» للكاتب بیار روباري.

وفي العدد دراسات وتحلیلات، مثل: «صلاح الدین الأیوبي: كوردي یصنع تاریخ العالم (1)» الكاتب: أرنست بارتش والترجمة: جان كورد، و«الفقراء – الشاعر بدل رفو بین التسلط والفقر» للكاتب عصمت شاھین الدوسكي، و«قراءة في قطوف من جلالستان للشاعر جلال زنكبادي» للكاتب د.فؤاد قادر، و«نظرة في كتاب الأدب عبر التاریخ لـ الأستاذ خورشید شوزي» للكاتب جان كورد، و«نظرة في روایة شنكالنامة لـ الأدیب ابراھیم الیوسف» للكاتب خورشید شوزي، و«الھروب إلى آخر الدنیا في المجموعة القصصیة لـ الكاتبة سناء الشعلان» للكاتب عمر أبو الھیجاء.

ویضم العدد أیضاً نصوصاً شعریة لـ: جان كورد «أنا الكردي»، عدنان جبار یاسي «مناسك الشوق إلى الجنوب»، غمكین مراد «ضباب الغد»، بیار روباري «قاسملو+أنین عفرین»، فواز قادري «لا تكتفي منك القصیدة»، لمى اللحام «أبجدیة العیون»، أماني خلیل «المرأة ذات الجلباب البیكاه»، مؤید طیب شعراً وماجد الحیدر ترجمة «قبر في الجبل»، منیر محمد خلف «السَّراب؟»، عماد یوسف «حكایة صورة: خبز العافیة»، حسن سلیفاني مترجماً لقصائد كردیة لـ ھزرفان، عبدالرحیم الماسخ «تعثر+تدعیم»، علي عبدلله كولو «شعبي لا یموت»، بارین أحمد «فارغة منك»، دیلفا یوسف «مساء الخیر»، أحمد القیسي «الشعر في وجع الدفاتر»، زھرة أحمد «حروف اللقاء»، ابراھیم الیوسف «باتزمي»، بدریة دورسن «سجلات سفري»، لیلى علي/ دیا أیاز «قلمي+فات الأوان على الكلام»، خورشید شوزي «الفجر لم یكن ھناك»، حوار شعري بین ریبر ھبون وبنار كوباني «جوقات كوبانیة: أغارید مكبلة في مجمرة الدمع».