أوصى مشروع قانون يتعلق بالدفاع الوطني الأمريكي، وقعه الرئيس دونالد ترامب الإثنين، مجلس النواب باعتبار تنظيم الإخوان الإرهابي تهديداً للولايات المتحدة.

سيتطلب من الرئيس ومن وزير الدفاع، بالتنسيق مع وزير الخارجية، تقديم تقرير إلى لجان الكونغرس المعنية يتضمنّ تقويماً لأصول الإخوان المسلمين وأهدافهم وتنظيمهم ونشاطاتهم

وتضمن مشروع قانون مجلس النواب الأمريكي بنداً (الجزء 1293) يعرب عن توجّس الكونغرس من أنّ الإخوان هم تهديد للولايات المتحدة. إضافة إلى ذلك، سيتطلب من الرئيس ومن وزير الدفاع، بالتنسيق مع وزير الخارجية، تقديم تقرير إلى لجان الكونغرس المعنية يتضمنّ تقويماً لأصول الإخوان وأهدافهم وتنظيمهم ونشاطاتهم.

ولم يتضمن تعديل مجلس الشيوخ مثل هذه المادة. وقد طالب واضعو مشروع القانون وزير الخارجية بالتنسيق مع مدير الاستخبارات الوطنية ومسؤولين آخرين معنيين، بتزويد لجنة العلاقات الخارجية ولجان الدفاع في الكونغرس ولجنة العلاقات الخارجية ولجنة المخصصات في مجلس الشيوخ ولجنة الاستخبارات في مجلس الشيوخ ولجنة العلاقات الخارجية واللجنة الدائمة للاستخبارات في مجلس النواب، بتقرير عن تنظيم الإخوان الإرهابي وفروعه في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا خلال سنة كحد أقصى بدءاً من إقرار مشروع القانون هذا.

ويجب أن يتضمن التقرير العناصر التالية:

1-تفصيل لأصول تنظيم الإخوان الإرهابي

2-تفصيل للأهداف السيساسية والاستراتيجية للإخوان كحركة.

3-تفصيل لنشاطات الإخوان في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

4-لائحة بفروع الإخوان وأتباع التنظيم في كل بلد في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

6-تفصيل لمصادر التمويل لكل فرع من فروع تنظيم الإخوان الإرهابي في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

7- تفصيل لهيكلية تنظيم الإخوان الإرهابي وقيادته في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

8- أي مسألة أخرى يعتبرها وزير الخارجية مناسبة.

ويجب رفع التقرير في طريقة مصنفة غير سرية، إلا أنه قد يضم ملحقاً سرياً.