تمكّنت أول مشرعة صومالية أميركية #إلهان_عمر، وهي مسلمة محجبة، من تحقيق انتصار تاريخي في الانتخابات التمهيدية للحزب الديمقراطي في ولاية #مينيسوتا الأميركية، ليلة الثلاثاء.

وفازت عمر بترشيح الحزب الديمقراطي لمنصب عضوة في الكونغرس عن الدائرة الخامسة في مينيسوتا، على حساب 5 مرشحين، من بينهم رئيس مجلس نواب مينيسوتا وسيناتور بالولاية منذ فترة طويلة، وآخرين.

وقالت وكالة أسوشيتد برس ،إن عمر فازت بـ 93 في المئة من الدوائر الانتخابية، وحصلت على 48 في المئة من الأصوات.

وتهدف المرشحة الديمقراطية إلى أن تصبح أول امرأة مسلمة أميركية تخدم في الكونغرس.

وبات مقعد الدائرة الخامسة للكونغرس بولاية مينيسوتا خاليا بعد أن تخلى عنه النائب الجمهوري كيث إليسون، حيث قرر الترشح لمنصب المدعي العام، تاركا منصبه بعد ست ولايات.

وقضت عمر طفولتها في مخيم للاجئين الكينيين، وهاجرت إلى الولايات المتحدة في سن 12 عاما قبل أن تفوز بمقعد نائبة في مجلس الولاية عام 2016.

وابتهج أنصار عمر عندما صعدت إلى المنصة لتلقي كلمة بعد الانتصار فقالت: "قبل عامين، تجمع كثير منا هنا لصناعة التاريخ عبر انتخابي في مجلس نواب مينيسوتا، وأنا متحمسة بشكل أكبر لأننا نجتمع هنا مرة أخرى لصناعة تاريخ جديد، لأننا ذاهبون إلى واشنطن".

"العربية.نت"