دمرت طائرات تحالف دعم الشرعية في اليمن، مخزن سلاح تابعا لميليشيات الحوثي الموالية لإيران، في محافظة الحديدة على الساحل الغربي للبلاد.

وكشفت مصادر "سكاي نيوز عربية" أن طائرات التحالف نفذت غارة جوية على المخزن، في منطقة الريمية جنوبي التحيتا، بمحافظة الحديدة.

وذكرت المصادر أن الطائرات قصفت مواقع أخرى وتجمعات لميليشيا الحوثي جنوبي التحيتا، مما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى في صفوف المتمردين.

وتدعم قوات التحالف الذي تقوده السعودية، قوات المقاومة المشتركة التي فتحت أكثر من جبهة قتال في الساحل الغربي، ونجحت في طرد الحوثيين من مساحات شاسعة به.

وفي وقت سابق، نفذت ميليشيات الحوثي الإيرانية حملة خطف ومداهمات، استهدفت العشرات من أبناء مديريات بيت الفقيه وزبيد والدريهمي في الحديدة، ونقلتهم إلى السجون.

وكشفت مصادر محلية لـ"سكاي نيوز عربية" أن التهمة التي وجهتها الميليشيات المتمردة للمخطوفين "موالاة المقاومة اليمنية"، مما يكشف تخبطا جديدا في القرارات التي يتخذها الحوثيون.

وعكفت الميليشيات الحوثية على تنفيذ حملات عقاب جماعي على المدنيين الموالين للشرعية، في المناطق الخاضعة لسيطرتهم، في محاولة لاستمالة اليمنيين بعد تلقي المتمردين سلسلة خسائر على عدة جبهات خلال الأشهر الماضية.

(سكاي نيوز)