زاد الدولار لأعلى مستوى في 13 شهرا مقابل سلة من العملات اليوم، كما حقق الين مكاسب كبيرة، مع تراجع إقبال المستثمرين على المخاطرة في ظل تصاعد التوترات التجارية العالمية والخلافات الديبلوماسية.

وانخفض اليورو لأدنى مستوياته منذ تموز 2017، فيما هبط الجنيه الاسترليني لأقل مستوى في سنة وسط تكهنات بأن بريطانيا ستغادر الاتحاد الأوروبي دون اتفاق بخصوص العلاقة بينها وبين بروكسل في المستقبل.

وارتفع مؤشر الدولار، الذي يتتبع أداء العملة الأميركية مقابل مجموعة من ست عملات رئيسية، ما يزيد عن 0.6 بالمئة إلى 96.103 وهو أعلى مستوياته منذ تموز 2017.

وتلقت العملة الأميركية الدعم من تنامي توترات التجارة العالمية وتأزم العلاقات الجيوسياسية، مع إعلان الولايات المتحدة هذا الأسبوع أنها ستفرض عقوبات جديدة على موسكو. وواشنطن أيضا على خلاف دبلوماسي مع تركيا.

ومع استحواذ الدولار على التدفقات الساعية إلى الملاذ الآمن، كانت مكاسب الين أمام العملة الأميركية محدودة. لكن العملة اليابانية ارتفعت مقابل معظم العملات المناظرة مثل اليورو والاسترليني والدولار الاسترالي.

وانخفض اليورو 0.75 بالمئة إلى 127.13 ين، وخسر الاسترليني 0.25 بالمئة إلى 142.03 ين وهبط الدولار الاسترالي 0.85 بالمئة إلى 81.29 ين.

وبلغت الليرة التركية أدنى مستوى لها على الإطلاق عند 6.49 ليرة للدولار اليوم بعدما لم يتمخض اجتماع في اليوم السابق بين وفد تركي ومسؤولين أميركيين في واشنطن عن حل واضح لاحتجاز تركيا لقس أميركي.

في الوقت ذاته، تراجع الاسترليني 1.55 بالمئة هذا الأسبوع في ظل مخاوف بشأن ما يطلق عليه الخروج "الصعب" لبريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

وانخفض الاسترليني نحو 0.2 بالمئة إلى 1.2830 دولار اليوم، بعد أن بلغ أدنى مستوى في سنة عند 1.2798 دولار.

وهبط اليورو 0.6 بالمئة إلى 1.1438 دولار وهو أدنى مستوياته منذ يوليو تموز 2017.

وانخفض الدولار 0.1 بالمئة إلى 110.98 ين ليبتعد عن أعلى مستوى حققه في الجلسة عند 111.165 ين.

(أ ف ب)