في مشهد مثير، قفز مطرب أميركي من المسرح، وانهال بالضرب على أحد معجبيه في حفلة صاخبة.

وقالت صحف أميركية إن المطرب الشهير مايك نيس، كبير مغنيي فرقة الروك "Social Distortion"، انزعج من صراخ أحد المشجعين وقام بنزع "الغيتار" والقفز عليه وضربه.

وقام رجال الأمن بالحفل الذي أقيم في ولاية كاليفورنيا، بإبعاد المعجب من المكان، وإعادة مايك نيس إلى المسرح.

يشار إلى أن الفرقة التي تأسست في العام 1978 تقوم بعمل جولات في كافة ولايات أميركا كل صيف، وتحيي حفلات غنائية.