حظي الإيطالي بجيانفرانكو سانجونيتي بشعبية كبيرة في بلاده بعد انضمام النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو لنادي يوفنتوس، حيث بات محط أنظار الجميع نظرا للشبه الكبير الذي يجمعه بالدون.

يعيش سانجونيتي البالغ من العمر 35 عاما في مقاطعة جنوة، ويعمل كمدرب رياضي، وتطارده عدسات المصورين للشبه الكبير بينه وبين نجم ريال مدريد السابق رونالدو.

وقال شبيه رونالدو في تصريحات إعلامية: "سافرت إلى مدريد قبل ثلاث سنوات، وقصدت ملعب سانتياغو بيرنابيو، حيث خطفت الأنظار هناك، إلا أن ذلك لا يقارن بما حدث لي قبل أيام في ميلانو، بعد انضمام الدون ليوفنتوس"، وفق ما نقل موقع "سبورت 360" الرياضي.

أضاف: "أحرص على التمتع بجسد رياضي على غرار النجم البرتغالي. أصبحت أفكر وأتناول الطعام على طريقته. التشابه بيننا يجعل الجماهير تحاصرني في الشوارع لالتقاط صور السيلفي".

وأوضح أنه يحب أن ينادى باسم رونالدو، وبأن فكرة الشبه في الشكل قد بدأت سنة 2006، عندما تألق اللاعب البرتغالي، حيث أخبره كثيرون بأنه يشبه رونالدو، وهو ما جعله يحرص على محاولة تقليده من حيث الشكل وبناء العضلات.

ونفى خضوعه لأي عملية تجميل ليبدو شبيها لرونالدو، مبينا أنه يحرص على حلاقة شعره بنفس الطريقة فقط.

(سكاي نيوز)