رجح وزير التجارة البريطاني ليام فوكس أن تغادر لندن الاتحاد الأوروبي دون اتفاق بسبب "تعنت" بروكسل، وفق ما نقلت عنه صحيفة "صنداي تايمز" الأحد.

وقال الوزير المؤيد لبريكست إن احتمال الانسحاب من الاتحاد الأوروبي دون التوصل إلى اتفاق بات الآن أكبر ملقيا باللوم على كبير مفاوضي التكتل ميشال بارنييه.

وقال في مقابلة مع "صنداي تايمز" "أعتقد أن تعنت المفوضية (الأوروبية) يدفعنا نحو عدم التوصل إلى اتفاق".

أضاف أنه إذا قرر الاتحاد الأوروبي عدم منح الأولوية "لمصلحة الأوروبيين الاقتصادية فإن بريكست سيكون بيروقراطيا وليس بريكست للشعب وبالتالي لن تكون هناك سوى نتيجة واحدة".

وأفاد أن بارنييه رفض خطة رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي الأخيرة التي وافقت عليها حكومتها بحجة أنهم لم يقدموا على مثل هذا الشيء من قبل.

ولذلك، اعتر فوكس أنه للاتحاد الأوروبي أن "يظهر لنا أن بمقدوره اقتراح ما يمكن أن يكون مقبولا بالنسبة إلينا".

والتقت ماي الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون الجمعة لمناقشة خطتها بشأن بريكست التي أدت إلى انقسامات في حكومتها وفشلت حتى الآن في الحصول على موافقة الاتحاد الأوروبي.

ولدى رئيسة الوزراء بضعة أشهر فقط للتوصل إلى اتفاق بشأن خروج بريطانيا من التكتل المرتقب في 29 آذار/مارس 2019 والذي ينبغي التوصل إليه قبيل قمة الاتحاد الأوروبي المقبلة في منتصف تشرين الأول.

(أ ف ب)