أعلنت وزارة الخارجية الروسية أن الوزير سيرجي لافروف بحث مع نظيره الأميركي مايك بومبيو الجهود اللازمة لحل الأزمة الإنسانية في سوريا و”التحديات” في شبه الجزيرة الكورية.

أضافت الوزارة، في بيان، أن لافروف أبلغ بومبيو بأن المرأة التي اعتقلت في الولايات المتحدة في احتجزت على أساس “اتهامات ملفقة وغير مقبولة”، حيث دعا لإطلاق سراحها بأسرع ما يمكن.

وكان قاض أميركي أمر باحتجاز الروسية ماريا بوتينا لحين محاكمتها بعد أن قال ممثلو ادعاء إنها على صلة بالمخابرات الروسية وقد تفر من البلاد.

وناقش الوزيران خلال الاتصال سبل تحسين العلاقات الثنائية “على أسس متكافئة تعود بفوائد مشتركة” على الجانبين، بحسب البيان.