أفادت وكالة مهر للأنباء الإيرانية، السبت، بمقتل 11 عنصرا من الحرس الثوري وقوات التعبئة (الباسيج) في اشتباكات غربي البلاد.

وذكرت الوكالة أن اشتباكا وقع بين العسكريين وجماعات إرهابية (لم تسميها) "كانت تخطط للتسلل إلي داخل البلاد".

أضافت مهر "مجموعة مسلحة مناوئة للثورة شنت اعتداءا على نقطة تفتيش في قرية (دري روي)"، مما أسفر عن مقتل 11 عنصرا وجرح آخرين من كوادر التعبئة والحرس الثوري.

وقال حاكم مدينة مريوان غربي إيران محمد شفيعي إن "11 عنصرا من التعبئة (الباسيج) ومن الحرس الثوري قتلوا في اشتباك مع مجموعة مسلحة معادية بمنطقة مريوان الحدودية مع كردستان العراق".

وأشار شفيعي، بحسب ما نقلت عنه وكالة "فارس" الإيرانية، الى أن "الاشتباك أسفر أيضا عن إصابة 8 عناصر آخرين".

"سكاي نيوز عربية"