رحبت المستشارة الالمانية "انغيلا ميركل" بعقد قمة جديدة محتملة بين الرئيسين الاميركي والروسي واعتبرت ان دعوة "دونالد ترامب لفلاديمير بوتين" الى "الولايات المتحدة" أمر إيجابي.

وقالت "ميركل" في مؤتمرها الصحافي السنوي قبل عطلة الصيف "أرحب بكل لقاء، عندما يكون هناك حوار خصوصا بين هذين البلدين فهذا أمر جيد للجميع. وليس من المفترض ان يكون من الطبيعي الا يتوجه رئيس روسي الى "الولايات المتحدة" منذ 2005 كما اعتقد".

(ا ف ب)