انطلقت في قصر الرئاسة بالعاصمة الإماراتية أبوظبي صباح اليوم، المراسم الرسمية لاستقبال الرئيس الصيني شي جين بينغ، وذلك بحضور نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، وولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الشيخ محمد بن زايد آل نهيان.

وبدأ بينغ امس، زيارته للإمارات على رأس وفد رفيع المستوى، في أول زيارة خارجية له بعد إعادة انتخابه رئيسا للبلاد، تستغرق ثلاثة أيام.

وتتخلل زيارة شي جين بينغ مجموعة من اللقاءات رفيعة المستوى، الهادفة إلى تعزيز العلاقات بين البلدين، ورفع حجم التبادل التجاري، وتنمية التبادل الثقافي والاجتماعي بين الصين والإمارات.

وكان الرئيس الصيني قد صرّح أن "دولة الإمارات تمثل واحة التنمية في العالم العربي، مشيرا إلى أن البلدين الصديقين يكملان بعضهما البعض في التنمية". أضاف أن "الصين والإمارات شريكان مهمان للتواصل والتنسيق في الشؤون الدولية والإقليمية، لما لديهما من رؤى تنموية متقاربة وأهداف سياسية متطابقة وروابط تعاون متنامية".

وعبر عن ثقته في أن تحقق هذه الزيارة نجاحا تاما، وتعزز الصداقة بين البلدين والشعبين بفضل الجهود المشتركة من الجانبين.

(سكاي نيوز)