انتقد الرئيس الأميركي دونالد ترامب علنا السياسة النقدية للاحتياطي الفيدرالي، في موقف نادر يستهدف فيه البيت الابيض المصرف المركزي الذي يتمتع باستقلالية.

وقال ترامب في مقابلة مع محطة "سي ان بي سي" "أنا غير راض" عن السياسة النقدية التي ترفع أسعار الفائدة تدريجيا "ولكن في الوقت نفسه، أتركهم يفعلون ما يعتقدون أنه الأفضل".

وأكّد الرئيس الاميركي أنه اختار "رجلا جيدا جدا" لرئاسة الاحتياطي الفدرالي هو جيروم باول الذي خلف جانيت يلين، لكنه شدد على أنه غير منبهر بسياسته النقدية.

وقال "لاننا نشهد نموا، يريدون ان يرفعوا مرة اخرى اسعار الفائدة. وهذا غير مرض بالنسبة إلي".

كذلك ندد الرئيس الاميركي بارتفاع الدولار، وقال "انظروا الى اليورو، انه يتراجع! والصين عملتها تنخفض سريعا. هذا يضعنا في وضع غير ملائم".

ومن خلال هذه التصريحات، يكون ترامب قد خرق مرة أخرى العرف السائد بأن يحترم الرئيس الاميركي استقلالية قرارات الاحتياطي الفدرالي. ومن النادر جدا أن يُعارض الرئيس علناً خيارات المصرف المركزي.