يواصل رجال الإنقاذ اليوم، الثلاثاء، الاستعدادات لعملية إنقاذ ثالثة في أعماق مجمّع الكهوف في شمالي تايلاند لإنقاذ 4 فتية متبقّين مع مدربهم لكرة القدم، حيث حمل المسعفون 4 فتية آخرين على محفّات من كهف تام لوانغ بإقليم تشيانغ راي على حدود ميانمار يوم أمس، الإثنين، ليرتفع إجمالي من تمّ إنقاذهم إلى 8 حتى الآن في عمليّتي إنقاذ في يومين متتاليين.

وبحسب ما أفادت وكالة "رويترز"، فإنّ أعضاء بعثة الإنقاذ يؤكّدون أن الفتية بصحّة جيّدة وأن معنوياتهم مرتفعة، كاشفة أنّ أوّل عبارة نطق بها الفتيان، الذين تمّ إنقاذهم هي "نفتقد منزلنا".

وقالت السلطات الطبية في تايلاند إنّ جميع الأطفال تم إعطاؤهم لقاحات مضادة للعدوى وفيتامين "بي"، مشيرة إلى أنّ الفحوص، التي تمّ إجراؤها بواسطة أشعة "إكس" تظهر احتمالات لإصابتهم بعدوى.

وأضافت: "لكن 4 من بين الأطفال قادرون على تناول الطعام بصورة طبيعية"، لافتة إلى أنّ لون جلودهم كان شاحباً عندما تمّ إنقاذهم لكنّهم أصبحوا في وضع أفضل حالياً".

وأوضحت أنّ "الفحوص الطبية ستنتهي خلال يوم أو اثنين وفي حالة ثبت عدم إصابتهم بعدوى سيتم السماح لعائلاتهم بزيارتهم".

(رويترز)