عرض وزير المالية علي حسن خليل مع حاكم مصرف لبنان رياض سلامة للوضعين النقدي والمالي بكل جوانبهما وكان تأكيد على أن الأمور المالية مضبوطة بشكل عام.

كما ناقشا في خلال اجتماع عقد في مكتب وزير المالية الإجراءات الواجب اتخاذها لتعزيز الاستقرار وتحصينه، الأمر الذي يتطلب الإسراع في تشكيل الحكومة العتيدة.

وكان خليل استقبل وفداً من اللقاء الديمقراطي عرض معه الأوضاع العامة من جوانبها كافة، لا سيما آخر المستجدات على صعيد مشاورات تشكيل الحكومة الجديدة.