تمكنت أم لاجئة من غواتيمالا بإعادة ابنها إلى أحضانها بعد تفريقهما عند عبورهما الحدود إلى الولايات المتحدة.

وسجلت عدسات وسائل الإعلام لحظات مؤثرة عند التقاء الأم بابنها في مطار ولاية ميريلاند الأمريكية، بعد تفريقهما عن بعض لمدة تجاوزت الشهر.