يحدث الان
   09:11   
‏قائد الجيش للعسكريين: أدعوكم إلى الجهوزية التامة على الحدود الجنوبية لمواجهة تهديدات العدو الإسرائيلي ومايبيّته من نيّات عدوانية ضد لبنان
   09:10   
‏قائد الجيش للعسكريين: أدعوكم إلى عدم التهاون مع الخارجين على القانون والنظام وممتهني الجرائم المنظمة والاعتداء على المواطنين
   09:09   
‏قائد الجيش للعسكريين: أدعوكم للتصدي بكل حزم وقوة لأي محاولة لاستغلال الظروف الراهنة بهدف إثارة الفتنة والتفرقة والفوضى
   09:08   
‏قائد الجيش في أمر اليوم: تعود ذكرى الاستقلال هذا العام في وقت لا تزال الأصداء الإيجابية لعملية فجر الجرود تتردّد محلياً ودولياً بعدما تكلّلت بانتصاركم على الإرهاب
   08:50   
‏الوكالة الوطنية: المياومون في نيو كومباني أقفلوا صالة الزبائن في شركة الكهرباء
   المزيد   




الثلاثاء 14 تشرين الثاني 2017 - العدد 6233 - صفحة 9
خوري يبحث آليات تطبيق اتفاقية التيسير العربية
التقى وزير الاقتصاد والتجارة رائد خوري، أمس، وفد الاتحاد العربي للمخلصين الجمركيين برئاسة الدكتور ممدوح الرفاعي، في حضور المديرة العامة لوزارة الاقتصاد علياء عباس، المستشار طه قليصي نائب رئيس الاتحاد العربي، سمير أبو النصر الأمين العام للاتحاد، ممثل نقابة مخلصي البضائع المرخصين في لبنان غسان سوبره.

وتناول اللقاء، مواضيع اقتصادية تهم المواطن العربي، منها ضرورة توحيد المواصفات والمقاييس لكل المنتجات والسلع، والتعاون بين قطاع النقل والوكلاء الملاحيين لتسهيل الإجرءات فى المنافذ الجمركية، وضرورة تطبيق اتفاقية تيسير وتنمية التبادل التجاري بين الدول العربية.

وأبدى الوزير خوري، سروره للتعاون مع الاتحاد العربي للمخلصين الجمركيين بعد معرفته بماهية الاتحاد وأهدافه الداعمة للاقتصاد العربي وكيفية تعزيز التجارة البينية العربية.

من جهته، شكر الرفاعي الوزير خوري على «تعاون الوزارة ودعمها للاتحاد، وعلى مواصلة التواصل الاقتصادي مع الوزارة للحد من أي عراقيل تؤثر على النمو الاقتصادي في لبنان، وطرح أى مشاكل اقتصادية يعانيها لبنان في جامعة الدول العربية من أجل إيجاد الحل لمعالجتها».

وأشارت عباس إلى «ضرورة تطبيق اتفاقية تيسير وتنمية التبادل التجاري بين الدول العربية، لإيجاد حل للعراقيل واختصار الوقت والكلفة، والانفتاح التجاري بين الدول العربية والتكامل لما فيه مصلحة الجميع».

وقال أبو النصر إن «من اهداف الاتحاد العمل على تقليص المدة المستغرقة فى فحص البضائع فى الموانئ البرية والبحرية والجوية من خلال التعاون الجدي بين الجمارك العربية والمتعاملين معها من مخلصين ومصدرين ومستوردين، واتباع أحدث النظم العالمية فى مجال التدريب والتأهيل حتى نواكب التقدم التكنولوجي في المنافذ العالمية».

  الاكثر قراءة في « المستقبل الإقتصادي »
Almusqtabal/ 11-11-2017 : المصارف قلقة من احتمال خفض التصنيف السيادي للبنان - هلا صغبيني
Almusqtabal/ 16-11-2017 : طربيه يُعلن من لندن برنامجاً استثمارياً للبنى التحتية بـ 20 مليار دولار: مصارف لبنان تدعم هذه المشاريع وتتطّلع إلى المشاركة في إنجاحها
Almusqtabal/ 11-11-2017 : البنك الدولي يؤكد لخليل استمرار دعمه الكامل للبنان
Almusqtabal/ 11-11-2017 : «موديز» تُصدر تحليلاً حول الأثر المحتمل لاستقالة الحريري على القطاع المصرفي
Almusqtabal/ 11-11-2017 : تواصل الضغط على «اليوروبوندز» و«المالية» قد ترجئ طرح إصدار جديد
Almusqtabal/ 11-11-2017 : وزني: الليرة ممسوكة والطلب على الدولار مقبول
Almusqtabal/ 11-11-2017 : شقير: المقابلة المتداولة عن الاعتذار إلى السعودية من شباط 2016
Almusqtabal/ 11-11-2017 : أبي خليل يوقع دعوة الشركات المشاركة في دورة التراخيص الأولى
Almusqtabal/ 11-11-2017 : «خبراء المحاسبة» تحتفل بيوم الخبير
Almusqtabal/ 11-11-2017 : «الريجي» تبدأ تسلم محاصيل التبغ