يحدث الان
   19:23   
‏ماكرون: يجب إبقاء الاتفاق النووي مع إيران‬ كما هو مع إضافة فقرات تتعلق بالصواريخ البالستية وقيود على الانشطة النووية الايرانية بعد 2025
   19:22   
‏الجبير: لا أعتقد أن إيران تلتزم بالاتفاق النووي ويجب حملها على الالتزام
   19:21   
‏مسؤول إيراني: قادرون على استئناف أنشطتنا النووية المتوقفة فورا إذا تطلب الأمر
   19:12   
‏روحاني: الاتفاق النووي يخص المجموعة الدولية وليس طرفا واحدا
   19:04   
جريح بإطلاق نار في مخيم عين الحلوة   تتمة
   المزيد   




الأحد 13 آب 2017 - العدد 6152 - صفحة 8
واشنطن تُطالب هافانا بكشف ملابسات «هجمات صوتية» ضد ديبلوماسيين
دعا وزير الخارجية الاميركي ريكس تيلرسون، أول من أمس، كوبا الى كشف ملابسات «هجمات صوتية» استهدفت ديبلوماسيين اميركيين.

وردا على سؤال لصحافي عن «الهجمات الصوتية» الغامضة التي أدت الى ترحيل اميركيين يعملون في سفارة الولايات المتحدة في هافانا، اقر وزير الخارجية الاميركي بأن «ليس في وسع واشنطن القول من هو المسؤول عن ذلك».

واضاف: «نأمل في ان تحدد السلطات الكوبية من يشن هذه الهجمات ضد السلامة الجسدية ليس فقط لديبلوماسيينا، بل ايضا، كما رأيتم، ضد ديبلوماسيين آخرين».

واعلنت كندا الخميس الماضي ان احد دبلوماسييها كان يقوم بمهمة في كوبا، فقد قدرته على السمع على غرار عدد كبير من زملائه الاميركيين. وفي اشارة الى فقدانهم القدرة على السمع، قال تيلرسون ان هذا هو السبب الذي ادى الى ترحيلهم.

واعلنت هافانا انها بدأت تحقيقا «شاملا وعاجلا».

ولم يتم الكشف عن هذه القضية الغامضة الا هذا الاسبوع، لكنها تعود الى بضعة اشهر. فقد لاحت «الاعراض الاولى» في اواخر 2016. ومنذ 23 ايار الماضي قررت الولايات المتحدة التي لم تنتظر مزيدا من الايضاحات، في رد اولي، طرد اثنين من الديبلوماسيين الكوبيين المعتمدين في واشنطن.

واضاف تيلرسون الذي كان يتحدث الى جانب الرئيس الاميركي دونالد ترامب الذي بحث معه لتوه في بدمينستر (نيو جيرسي) في موضوع الازمة الكورية الشمالية: «نعتبر ان الكوبيين مسؤولون، مثل اي بلد مضيف مسؤول عن امن الديبلوماسيين الموجودين على اراضيه وسلامتهم».

وتعرض هذه القضية للخطر العلاقات بين الولايات المتحدة وكوبا التي استؤنفت في 2015 بعد قطيعة استمرت نصف قرن، وتدهورت مجددا لدى انتخاب دونالد ترامب. وشدد الرئيس الاميركي لهجته حيال هافانا، موجها ضربة الى التقارب الذي بدأه سلفه باراك اوباما.
(أ ف ب)
  الاكثر قراءة في « شؤون عربية و دولية »
Almusqtabal/ 15-09-2017 : تونس تلغي حظر زواج المسلمات بغير المسلمين
Almusqtabal/ 18-09-2017 : الأكراد والمصير: أبعد من استفتاء - جمانة نمّور
Almusqtabal/ 13-09-2017 : «الآستانة 6».. أمل مرتقب لكبح الحرب السورية
Almusqtabal/ 13-09-2017 : تقرير للأمم المتحدة يكشف تعدّيات على مهاجرين في طريقهم إلى أوروبا
Almusqtabal/ 13-09-2017 : وزراء الخارجية العرب يدعون إلى توحيد الجهود للقضاء على الإرهاب
Almusqtabal/ 14-09-2017 : أردوغان يرفض مخاوف «الأطلسي» من صفقة صواريخ «إس ــــــ 400»
Almusqtabal/ 17-09-2017 : بنغلادش تُحذّر ميانمار من خرق مجالها الجوي على خلفية أزمة اللاجئين
Almusqtabal/ 17-09-2017 : «قوات سوريا الديموقراطية» تتهم الطيران الروسي باستهدافها في دير الزور
Almusqtabal/ 19-09-2017 : أعمال عنف جديدة ضد الروهينغا ودعوات لفرض عقوبات على ميانمار
Almusqtabal/ 18-09-2017 : تعزيز إجراءات الأمن في نيويورك قبيل‭ ‬اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة