يحدث الان
   20:55   
‏الرئاسة الفرنسية: مقتل جندي فرنسي في منطقة على الحدود بين العراق وسوريا
   20:38   
‏تقديم جلسة الحكومة الإستثنائية إلى مساء الغد لبحث قرار المجلس الدستوري إبطال قانون تمويل السلسلة
   20:29   
‏وزير خارجية البحرين: تحركنا ضد قطر لدعمها وتمويلها للإرهاب
   20:04   
‏وزير الطاقة والمياه سيزار أبي خليل للـ mtv: العالم مجبر على مساعدتنا لإعادة النازحين الى بلادهم لأن ذلك من مصلحتهم ومصلحتنا
   19:41   
‏‫جنبلاط‬: من باب العدالة الاجتماعية لا بد من فرض ضريبة على الثروة كما في فرنسا لحث الميسورين على المساهمة بدل التهرب والتكابر
   المزيد   




الجمعة 19 أيار 2017 - العدد 6069 - صفحة 11
الرئيس البرازيلي يواجه أزمة جديدة وأسواق البرازيل تتهاوى
تدهورت اسواق المال في البرازيل أمس، فيما يحاول الرئيس ميشال تامر الحفاظ على ولايته، وابقاء اصلاحات التقشف على الرغم من اتهامات جديدة بالفساد يمكن ان تؤدي الى تفاقم الازمة السياسية والاقتصادية التي تشهدها البلاد.

وسجلت الأسواق المالية في البرازيل لدى افتتاحها امس، تراجعا حادا بعد هذه الاتهامات، وكذلك بسبب المصاعب التي يواجهها البيت الابيض، وتراجع الريال بنحو 6 في المئة أمام الدولار، ما ادى الى تعليق التداول في بورصة ساو باولو.

وتزايدت مطالب المعارضة في البرلمان ليل الاربعاء - الخميس بتنحية تامر واجراء انتخابات جديدة، بينما تجمعت حشود صغيرة في ساو باولو وبرازيليا وهتفوا «تامر اخرج».

وفي صفعة اخرى للسياسي المخضرم، زعيم الحركة الديموقراطية البرازيلية (يمين وسط)، استهدفت شرطة مكافحة الاحتيال حليفه الرئيسي السناتور ايشو نيفيس من الحزب الاشتراكي الديموقراطي البرازيلي.

وشوهد رجال الشرطة وهم يدخلون العقارات التي يملكها نيفيس في مدينة ريو دي جانيرو ومناطق اخرى من البلاد ويعتقلون شقيقته اندريا في بيلو هوريزونتي.

وذكر الاعلام المحلي أن المحكمة العليا اوقفته عن العمل، ومن المقرر أن تصدر حكما بشأن طلب المدعي العام اعتقاله.

ويعاني تامر (76 عاما) من مشكلتين ملحتين، اولاهما تتعلق ببقائه في السلطة، والثانية تتعلق بتنفيذ الاصلاحات التي يقول إنها ضرورية لإنعاش الاقتصاد البرازيلي المتداعي بعد عامين من الركود.

وأعلن مكتب تامر عن الغائه اجتماعات متتالية مقررة مع زعماء الاحزاب. وقال الاعلام المحلي إنه قد يدلي بتصريح.

ذكرت صحيفة «او غلوبو» انها تملك تسجيلا لمقابلة بين رئيس شركة برازيلية وتامر اثناء موافقته على دفع رشاوى لشراء صمت الرئيس السابق لمجلس النواب ادواردو كونها.

وكان تامر اجتمع في 7 آذار مع جوسلاي باتيستا، احد مالكي شركة «جي اند اف» التي تسيطر خصوصا على شركة اللحوم العملاقة «جي بي اس»، بحسب الصحيفة.

وقال باتيستا اثناء الاجتماع مع رئيس الدولة آنذاك انه سيدفع مالا لادواردو كونها المسجون حاليا حتى يلزم الصمت.

وكان كونها الذي حكم عليه في نهاية آذار الماضي، بالسجن 15 عاما بتهمة الفساد، احد اكثر السياسيين نفوذا في البرازيل وساهم في اقالة الرئيسة البرازيلية السابقة اليسارية ديلما روسيف.

وقال الرئيس تامر في التسجيل «يجب ان تستمر في هذا (دفع الرشاوى)»، بحسب الصحيفة.

وردت الرئاسة البرازيلية في بيان «ان الرئيس ميشال تامر لم يطلب ابدا الدفع للحصول على صمت النائب السابق ادواردو كونها. ولم يشارك او يسمح باية عملية هدفها تجنب اعتراف او تعاون البرلماني السابق مع القضاء».

وقالت النيابة العامة للمحكمة العليا في البرازيل انها لا تملك معلومات بشأن هذه القضية.

وكان باتيستا وقع مع شقيقه اتفاقا مع القضاء لتخفيف العقوبة، وفق ما اضافت الصحيفة. وتأتي هذه الفضيحة ضمن سلسلة من الفضائح التي تهز الساحة السياسية البرازيلية. فقد كشف المحققون عن حلقة فساد واسعة تلقى خلالها سياسيون رشى مقابل الحصول على صفقات تجارية كبيرة مع شركة بتروبراس النفطية العملاقة الحكومية. وطاولت هذه الفضيحة العديد من كبار رؤساء الشركات والقادة.(أ ف ب)

  الاكثر قراءة في « شؤون عربية و دولية »
Almusqtabal/ 18-09-2017 : الأكراد والمصير: أبعد من استفتاء - جمانة نمّور
Almusqtabal/ 15-09-2017 : تونس تلغي حظر زواج المسلمات بغير المسلمين
Almusqtabal/ 13-09-2017 : «الآستانة 6».. أمل مرتقب لكبح الحرب السورية
Almusqtabal/ 13-09-2017 : تقرير للأمم المتحدة يكشف تعدّيات على مهاجرين في طريقهم إلى أوروبا
Almusqtabal/ 13-09-2017 : وزراء الخارجية العرب يدعون إلى توحيد الجهود للقضاء على الإرهاب
Almusqtabal/ 21-09-2017 : خطاب ترامب في الأمم المتحدة يعيد تحديد الدور الأميركي في العالم
Almusqtabal/ 14-09-2017 : أردوغان يرفض مخاوف «الأطلسي» من صفقة صواريخ «إس ــــــ 400»
Almusqtabal/ 17-09-2017 : بنغلادش تُحذّر ميانمار من خرق مجالها الجوي على خلفية أزمة اللاجئين
Almusqtabal/ 17-09-2017 : «قوات سوريا الديموقراطية» تتهم الطيران الروسي باستهدافها في دير الزور
Almusqtabal/ 19-09-2017 : أعمال عنف جديدة ضد الروهينغا ودعوات لفرض عقوبات على ميانمار