التقى رئيس غرفة طرابلس ولبنان الشمالي توفيق دبوسي كلاً من الباحثين من الشبكة الدولية Synaps المستشار ألكس سيمون وآية فاطمة شمس الدين، بحضور مدير عام حاضنة أعمال الغرفة «بيات» فواز حامدي، مستشار دبوسي ونائب رئيس الجامعة اللبنانية الفرنسية جود المرعبي.
وشدّد دبوسي على «قناعة غرفة طرابلس ولبنان الشمالي الراسخة بأهمية الشراكة والتعاون مع كافة الجهات الدولية الفاعلة، من أجل العمل معاً على إيجاد العلاج الملائم للمجتمعات التي تتطلع الى النمو والإنماء، وهي تتوسل طرق الأمن والأمان التي تتوفر معها الحماية اللازمة للحد من غلواء بعض النفوس الذي يتحكم بها التفكير المتخلف وغير المتآلف«.