فضت قوات الأمن العراقية بالقوة امس، اعتصاما لأنصار زعيم التيار الصدري، السيد مقتدى الصدر في ساحة التحرير، وسط بغداد، ضم مئات العراقيين المحتجين على تدهور الوضع الأمني في العاصمة.
وذكر مصدر أمني أن «القوات الأمنية اصابت ستة مدنيين اثناء فض اعتصام واعتقلت ثلاثة اخرين«.
واوضح ضابط في الشرطة العراقية أحمد خلف إن «قوات الأمن استخدمت الهراوات لتفريق المحتجين ورفع الخيام التي تم نصبها وسط ساحة التحرير، وأعادت فتح جسر السنك بغداد بعد فض الاعتصام«. واظهر مقطع فيديو نشر على مواقع التواصل الاجتماعي، استخدام القوات الأمنية للغاز المسيل للدموع اثناء فض الاعتصام.
وكان المحتجون نصبوا خيامهم في ساحة التحرير، منذ مساء الاحد الماضي، مطالبين الحكومة العراقية بإيجاد حلول عاجلة لتراجع الوضع الأمني في مناطقهم في بغداد، التي شهدت على مدى الأيام الماضية سلسلة هجمات انتحارية بسيارات مفخخة وأحزمة ناسفة استهدفت أغلبها مناطق ذات غالبية شيعية. («المستقبل»)