إلتقى رئيس غرفة طرابلس ولبنان الشمالي توفيق دبوسي، أمين صندوق المجلس اللبناني الأسترالي غسان ملك والمنسق أحمد عبيد.
ووجه الوفد الدعوة لدبوسي لزيارة أستراليا للقاء أبناء الجالية اللبنانية وللاطلاع على الطاقات التي يختزنها اللبنانيون في بلدان الإنتشار وبشكل خاص في أستراليا.
كما تم عرض مختلف الأنشطة التي يقوم بها المجلس في الاغتراب الأسترالي الذي يضم خيرة من أبناء الجالية اللبنانية ويسجل قصص نجاح على صعيد الريادة في مجتمع الأعمال، وفي شتى المجالات.
وأشار الوفد لتوفير حوافز تشجع على الإستثمارات في الوطن الأم وبناء شراكات في أعمال إستراتيجية والإفادة من الخبرات المتقدمة التي يمتلكها اللبنانيون في أستراليا والتي تساعد على توسيع وتعزيز مختلف الأنشطة الإقتصادية والإستثمارية بين لبنان المقيم ولبنان المنتشر عموما وبشكل خاص على نطاق العلاقات مع طرابلس ولبنان الشمالي.
وأشاد دبوسي ب«الدور الريادي والفاعل للأستراليين من أصل لبناني الذين استحقوا ثقة الشعب الأسترالي ما يشكل العامل الرئيسي في ترسيخ متانة العلاقات والروابط بين لبنان وأستراليا، وأنه سيبادر الى زيارة أستراليا في أول فرصة سانحة للقيام بتلك الزيارة«.