ردّ المدير العام لقوى الأمن الداخلي اللواء عماد عثمان وهو في زيارة رسمية الى فرنسا أمس، على بعض من يتكلم عن سحب عناصر قوى الامن الداخلي الموجودين لحراستهم، بقوله: «انتهينا من استخدام العناصر لغير الغاية المخصصة لها وهي خدمة المواطنين، والعمل بجدية لكشف الجرائم، أما بخصوص حماية الاشخاص بشكل مباشر هي من اختصاص جهازٍ آخر».

وكان قد تكلم عن موضوع الامن الإستباقي في المؤتمر الصحافي الاخير، الذي اعتبره بانه يشكل الحماية الفعلية للمواطنين وليس بعض العراضات الوهمية.