لم يشارك النجم المصري محمد صلاح في التمرين الأول لبلاده بعد وصوله إلى غروزني للمشاركة في مونديال روسيا لكن الرئيس الشيشاني رمضان قديروف أحضره إلى الملعب لإلقاء التحية على الجماهير.

ويتعافى نجم ليفربول الإنجليزي، أفضل لاعب في أفريقيا وإنجلترا، من إصابة قوية بكتفه، تعرض لها في نهائي دوري أبطال أوروبا ضد المتوج ريال مدريد الإسباني في 26 مايو الماضي، بعد احتكاك مع قلب الدفاع سيرخيو راموس.

وبعد وصولهم ظهرا من القاهرة على متن طائرة خاصة، خضع لاعبو المدرب الأرجنتيني هكتور كوبر لمرانهم الأول في جمهورية الشيشان، وشهد المران حضور الرئيس الشيشاني قديروف، الذي زار صلاح في فندق الإقامة، واصطحبه إلى ملعب "أحمد أرينا".

ويستعد المنتخب المصري لخوض مباراته الأولى ضد الأوروغواي الجمعة المقبل في يكاتيرينبورغ، ثم يواجه روسيا المضيفة في 19 يونيو الحالي في سان بطرسبورغ، قبل إنهائه منافسات المجموعة الأولى بلقاء عربي ضد السعودية في 25 منه في فولغوغراد.

"وكالات"