قدّم 8 أعضاء في الإتحاد اللبناني لكرة السلة ظهر الأربعاء إستقالاتهم من مناصبهم الإدارية وسجّلوها خطياً في وزارة الشباب والرياضة. والمستقيلون هم: بيار كاخيا، رامي فواز، أكرم الحلبي، جورج صابونجيان، ايلي فرحات، طوني خليل، تمام الجارودي، سليم فوال.

وبذلك يكون إتحاد السلة أصبح بحكم تصريف الأعمال حالياً بعد إستقالة أكثر من نصف أعضائه. ومن المنتظر أن يجتمع الرئيس كاخيا مع الأمين العام شربل رزق لتحديد موعد جديد للإنتخابات خلال مهلة شهر واحد.

من ناحية ثانية، صدر عن مكتب الرياضة في حزب «القوات اللبنانية» البيان الآتي: «بسبب الاوضاع غير المستقرّة في إدارة الاتحاد اللبناني لكرة السلة، وعدم التفاهم والتجانس المطلوبَين بين أعضائه، بالإضافة الى عدم القدرة على الاستمرار بالشكل الذي تُدار به الأمور اليوم داخل الإتحاد، تقدّم رئيس اتحاد اللعبة ورئيس مكتب الرياضة في حزب»القوات اللبنانية«بيار كاخيا، ومحاسب الاتحاد عضو مكتب الرياضة في الحزب روجيه عشقوتي بإستقالتَيهما الخطّية من منصبَيهما في الاتحاد وذلك بالتشاور والتنسيق مع القيادة الحزبية». وأمل كاخيا أن يتمّ إنتخاب إتحاد جديد لكرة السلة في أقرب وقت يُكمل مسيرة نهضة اللعبة لتتابع مشوارها الناجح بإتجاه بطولة العالم التي ستقام في الصين العام المقبل.